موسم جدة يواصل استقطاب الزوار والفعالياتللجميع “بحر وثقافة” وتجربة غير مسبوقة من الجوهرة إلى جدة التاريخية

0
389

 

  • منطقةأبحر:5 كم خصصت للفعاليات، تتضمن شاطئ الاسكندرية برمال بيضاء جديدة وخيارات استجمام متنوعة
  • 13 مطعم رائدمحلياً وعالمياًتروق للذواقة و157 مشروعٍ صغير لشباب سعوديين يحتضنها الموسم في قطاع المأكولات والمشروبات
  • عددٌ كبير منالفنانينالعرب والعالميين يحيون ليالي #موسم_جدة_العالمي
  • أجواء حماسٍ وتشويق مع نجوم الفن في “الجوهرة” ونزالٌ مرتقب للملاكم العالمي أمير خان

جدة، يونيو 2019م:تألقتوجهات موسم جدة الخمس اليوم مع تدشين وجهة أبحررسمياً، وقد لاقت الفعاليات إقبالًا كبيراً على مدار الفترة الماضية منذ إطلاق موسم جدة. وتستقبل وجهات الموسم الخمس أبحر، مدينة الملك عبدالله الرياضية، الواجهة البحرية، الحمراء، وجدة التاريخية، زوارهابطيفٍ واسعٍ من الفعاليات والأنشطة والتجارب التي تهدف لإبراز الفرص التنموية التي توفرها المملكة، وتسليط الضوء عليها كإحدى الدول السياحية الرائجة في العالم، وفي نفس الوقت إدراج مدينة جدة ضمن الوجهات السياحية العالمية، وتعزيز مكانتها كعاصمة للسياحة في المملكة من خلال إعادة تشكيل قطاع الفعاليات والمناسبات، وتشغيلها وإدارتها باعتبارها إحدى أهم الصناعات الحيوية التي تثري الاقتصاد الوطني.

يعد #موسم_جدة_العالميأداة استراتيجية لتطوير الميزات السياحية التي تملكها مدينة جدة، حيث تقرر أن يكون 25% من مشروعات البناء والتطوير والبنية التحتية المنفذة لموسم جدة ذو طبيعة مستدامة، وخصصت لها نسبة 13% من الميزانية المرصودة للموسم، وصممت لتخدم أهالي عروس البحر الأحمر على المدى الطويل. وتستمر فعاليات موسمجدة حتى 15 ذو القعدة الموافق 18 يوليو في خمس وجهات رئيسية داخل المدينة وأخرى حولها، حيث ستنظم أكثر من 150 فعالية ومناسبة محلية وعالمية العديد منها يقام للمرة الأولى على مستوى المملكة، موجهة لمختلف الفئات العمرية، خاصة للعائلات والأطفال مع الفعاليات والمهرجانات المحلية والعالمية التي ستعيد تعريف السياحة والتسوق والتنزه في جدة.

“أبحُر” تعيد تعريف الاستجمام والمتعة من جديد

ففي منطقة أبحر التي تمتد على مسافة تقارب 4 كم،منها2.5 كم خصصت للفعاليات، تتضمن شاطئ الاسكندرية الذي تمت إعادة تأهيله وتجهيزهبالكامل،ومنحه بنية تحتيةجديدة، حيث تم تزويده بكراسي تشميس، ومظلات، وأماكن استحمام، ودواليب أمانات، وجلساتخاصة، والأهم من ذلك تجديد الرمال الحالية برمال بيضاء لتوفر تجربة غير مسبوقة لرواد الشاطئ، وتتيح لهم ممارسة المزيد من الأنشطة الرياضية والمائية. من جهة أخرى، تضم أبحر40 كابينة مكيفة ومؤثثة للعائلات على مسافة 400م تقريباً، والعديد من مناطق الجلوس المختلفة على الشاطئ. أيضاً، يكتمل حالياً مرفأ أبحر، الذي يمكنه استيعاب يختين من الفئة الكبيرة بعد ترميم وتهيئة البنية التحتية الخاصة به.

وتشمل التجارب البحرية المتميزة تناول الطعام على متن يخوتٍ راقية في عرض البحر، تنطلق من منصاتٍ خاصة في الشاطئ.والغوص بأعماق البحر الأحمر، وممارسة العديد من المغامرات البحرية المتنوعة الأخرى؛ مثل القفز بالمظلة، وقوارب التجديف. وستستضيف أبحر السيرك الأميركي الشهير Circus 1903، الذي يقدم أفضل العروض وأخطرها وأكثرها إبداعاً من جميع أرجاء العالم.

مدينة الملك عبدالله الرياضية .. وجهة الموسم الأكثر نبضاً

تعد مدينة الملك عبدالله الرياضية مقراً للفعاليات الترفيهية والثقافية العالمية، وخلال الفترة القادمة، ستحتضن المدينة الرياضية فعاليات الألعاب الإلكترونية مثل (ببجي وغيرها) والعديد منالفعاليات والحفلاتالأخرى.وللأطفال نصيبٌ كبيرٌ من فعاليات “الجوهرة” من خلال عددٍ من العروض المشوقة، من أبرزها عرض “بيتر بان” المسرحي الموسيقي الشهير.

ولعشاق القوة والإثارة، من المقرر أن تستضيف حلبة الجوهرةيوم الجمعة 9 ذو القعدة الموافق 12 يوليو القادم واحدة من أشهر نزالات الملاكم العالمي أمير خان خلال “أسبوع الملاكمة”. وسيكون الجمهور على موعد مع مهرجان مأكولات مصغر يقام على هامش فعاليات “الجوهرة”، والذي يضم نخبة من المطاعم الراقية التي تلائم ذائقة الزوار.

أما عشاق الطرب، فهم على موعد مع مجموعة من نجومهم المفضلين؛ مثل: المغربية اسماء لمنور، والسورية أصالة نصري، وراشد الفارس، ورابح صقر، إلى جانب  المغنية الكويتية نوال، وذلك ضمن فعاليات “ليلة سهم” العربية.

وستستضيف الجوهرة الفرقة العالمية Super Junior بأعضائها الثلاثة عشر، كما تترقب مدينة الملك عبدالله الرياضية الحدث الفني العالمي الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط، مهرجان جدة العالمي، الذي سيضم أبرز نجوم إم تي في الفن والغناء في ختام فعاليات موسمجدة، وذلك يوم الخميس 15 ذو القعدة الموافق ١٨ يوليو بمشاركة عددٍ من الفنانين العالميين المشهورين.

الواجهة البحرية: التشويقوالإثارة بانتظار زوارها ونجوم الطرب العربي والعالمي يشعلون المسرح الروماني

تحتضن الواجهة البحرية عدة فعاليات جذابة، من أبرزها المطاعم العالمية والورش الإبداعية. وقد أضافت اللجنة المنظمة اللمسات الجمالية المضيئة ذات الطابع البحري لواجهة جدة البحرية والعديد من الأنشطة الترفيهية والمعالم السياحية الفنية والأخرى التفاعلية. و قد تم تقسيم منطقة الفعاليات إلى عدة مناطق تستهدف مختلف الفئات العمرية. ففي الوقت الذي يستمتع فيه الاطفال بمشاهدة مسرحياتهم الخاصة، وعروض الألعاب النارية، سيتسنى للجميع بما فيهم كبار السن مشاهدة العروض الفكلورية والرقصات الشعبية.

وسيثري مهرجان XJEDالواجهة البحرية بأنشطة وفعاليات ترفيهية ممتعة، والتي بالتأكيد ستبهج جميع الزوار خلال فترة الصيف، عبر سبع مناطق تقدم مجموعة واسعة من الأنشطة والفعاليات.

 “وسط البلد” … حاضرة الماضي تنثر تاريخ المدينة عبر لوحاتٍ من فنٍ وتراثٍ وأسواق

القائمون على موسم جدة استطاعوا إبراز الهوية المميزة لمنطقة جدة التاريخية من خلال الفعاليات المتنوعة التي تحيي تراث وحضارة هذه المنطقة وتحمله لزوارها من كافة أنحاء العالم على وقع عروض الفلكلور، وألحان وأهازيج الزمن القديم، وحزمة من الفعاليات المميزة في مجالات الفن والثقافة والطعام والترفيه والتسوق، تبدأ بفعالية “الفن جميل” وفعالية “زاوية 97” إلى جانب تجربة تسلق المباني الأثرية، ومسابقة “كنز البلد”.

ومن المقرر أن تحتضن جدة التاريخية يوم 23 شوال الموافق 26 يونيو القادم المزاد الخيري الأول من نوعه في المملكة الذي تنظمه وزارة الثقافة بالتعاون مع دار «كريستيز» داخل بيت نصيف التاريخي. ويتضمّن المزاد أكثر من 40 عمل خاص لنخبة من الفنّانين العرب المعاصرين من المملكة العربية السعودية وبلدان أخرى من الشرق الأوسط. ويستقبل معرض المزاد عامة الزوار مجاناً.

الحمراء: الوجهة الحالمةتحتضن 40 جناح للرسم والخط العربي و20 مشروعاً للمأكولات والمشروبات يديرها سعوديون

 سجلت الحمراء هذا العام أعلى نسب إشغالٍ فندقيٍ في جدة وكذلك الوحدات القريبة من الكورنيش[1] هذا العام، وما تزال تستقبل الزوار والضيوف ليشاهدوا الروائع التي تقدمها، بدءاً بحديقة الوهج، حيث يمتزج الفن والتكنولوجيا والابتكار معاً لينتج مهرجان الضوء الساحر في الهواء الطلق مع قطع فنية مميزة ومخصصة توحي بسحر عالم البحر الأحمر تحت الماء.

ومع تحول منطقة الحمراء إلى عالم سحري، ستضيء أمسيات جدة مع مهرجان “لاس فالاس” الذي يستمر تنظيمه طوال الموسم، ويقدم منحوتات فريدة تشرح ثقافات البلاد المختلفة وخلفياتها الفنية ستنتشر على طول منطقة الحمراء لتنسجم مع العروض المثيرة المختلفة التي ستشهدها هذه الوجهة الحالمة. المهرجان انطلق السبت 15 يونيو، ويشمل عروضاً مبتكرة للثقافات الإسبانية والأميركية والصينية والهندية والأفريقية، وكذلك السعودية.

وسيحصل الصغار بدورهم على الكثير من المتعة والمرح مع مرافق اللعب والترفيه الموزعة على منطقتين تتضمنان ألعاب القفز وتسلق الجدار، كما تم إعداد نقطتان لاحتضان ورعاية الأطفال التائهين مجهزتان لتسليتهم حتى وصول أهاليهم إليهم. وللتأكد من أن الجميع يتمتع بوقته تم تركيب نظامٍ لتلطيف الجو عبر رذاذ المياه على طول منطقة الفعاليات في الكورنيش الأوسط.