مجموعة “جميرا” تضيف “كابري بالاس” إلى قائمة منشآتها العالمية

0
77

أعلنت مجموعة “جميرا”، الشركة العالمية الرائدة في إدارة الفنادق الفاخرة والعضو في “دبي القابضة”، اليوم عن اختيارها لتشغيل وإدارة عقار فندق “كابري بالاس” الشهير في إيطاليا.

وتحت اسم “كابري بالاس، جميرا”، تتميز المنشأة الإيطالية الساحرة المقرر إعادة افتتاحها في أبريل 2020 بموقع مثالي في أناكابري الساحرة؛ إحدى أبرز المناطق الحصرية التي ما زالت تحتفظ بجمالها الطبيعي في الجزيرة. فالفندق الذي صممه تونينو كاساس؛ يتمتع بموقع مميز على قمة تل يشرف على خليج نابولي ويشكل تجسيداً حقيقياً لعبارة “دولتشي فيتا” الإيطالية التي تعني الحياة جميلة؛ وذلك بفضل تصميمه الخارجي المميز على طراز مباني كابري، وإطلالاته البحرية الخلابة والممتدة.

فمنذ فتح أبوابه للمرة الأولى في ستينيات القرن الماضي ، لاقى “كابري بالاس” المصمم على طراز قصور نابولي في القرن الثامن عشر، رواجاً كبيراً وشهرة عالمية كبيرة وسرعان ما رسخ مكانته كأبرز فنادق الجزيرة. واليوم، وتحت إشراف علامة “جميرا”، سيواصل الفندق تعزيز موقعه لاسيما وأنه سيشهد العديد من عمليات التجديد والمزايا الإضافية خلال الفترة المقبلة.

تمثل الفنون المميزة والتصميم الساحر ركنان أساسيان للتميز في “كابري بالاس، جميرا”، فالجدران الأنيقة المطلية بالأبيض والسقوف المقوسة والأعمدة تبعث لدى الزوار شعوراً بالهدوء بمجرد عبورهم البوابة. وتزخر التصاميم الداخلية بالأعمال الفنية التاريخية والمعاصرة التي تمثل عربون تقدير لفنانين كبار مثل ميرو وماغريت ووارهول. ويحتفي الفندق بالأعمال الفنية المعاصرة عبر مجموعة “المتحف الأبيض” (The White Museum) والمنتشرة في جميع أنحائه، والتي تحكي عن روح  أناكابري وتتضمن أعمالاً من إبداع دي شيريكو وكيث هارينغ وبومودورو وغيرهم الكثير.

تتدفق التصاميم الداخلية الأنيقة للمساحات المفتوحة إلى غرف الفندق البالغ عددها 68 غرفة، كما تسهم الألوان البيضاء والزرقاء والمحايدة في توفير انطباعات مستوحاة من أجواء البحر الأبيض المتوسط، في حين تسهم أرضيات السيراميك والأثاث المصمم حسب الطلب بتعزيز إحساس الزوار بوجودهم في منزل عائلي إيطالي، مما يضمن لهم إقامة متآلفة مع محيطهم الخارجي.

وتماشياً مع التزام “جميرا” بتقديم أرقى فنون الطهي لزوارها، يحتضن “كابري بالاس، جميرا” مطعمين حائزين على ثلاث نجوم ميشلان في الجزيرة، فمطعم “لو أوليفو” (L’Olivo) الذي يقدم المأكولات التقليدية المتوسطية مع قائمة مشروبات واسعة حائز على نجمتين؛ بينما يحمل نادي “إيل ريشيو” (Il Riccio) الشاطئي التابع للفندق نجمة واحدة وهو النادي الشاطئي الوحيد في العالم الذي حاز على هذه النجمة. ويشتهر نادي “إل ريكيو”، الذي يتربع على  الساحل الصخري للجزيرة بتقديم أشهى المأكولات البحرية المحلية في الجزيرة، وخاصة قنافذ البحر التي أخذ منها المطعم اسمه.

ويُعتبر “كابري بالاس، جميرا” أيضاً وجهة مثالية للعافية والاستجمام، فهو يضم منتجع “كابري بيوتي فارم” (Capri Beauty Farm ) الحصري والذي يتمتع بقاعدة عملاء كبيرة عالمياً. ويقدم هذا المنتجع الصحي المرموق والذي يتصدر عناوين أحدث البحوث الطبية تحت إشراف البروفيسور فرانشيسكو كانوناكو، علاجات مميزة للغاية بما في ذلك “Leg School” و”Metabolic Response” والتي حازت على إعجاب العالم.

وفي هذا السياق، قال جوسيه سيلفا، الرئيس التنفيذي لمجموعة “جميرا”: “نفخر بإضافة فندق ’كابري بالاس، جميرا‘ إلى محفظة مرافقنا المتميزة، فهو واحد من أكثر فنادق أوروبا شهرة ويتمتع بمكانة عالمية مرموقة وقاعدة زوار واسعة. ويسعدنا الإعلان عن مواصلة إيرمانو زانيني المدير العام الحالي للفندق لمهامه، إضافة إلى المسؤوليات الإضافية التي سيتولاها كنائب للرئيس الإقليمي لمجموعة ’جميرا‘ في إيطاليا و أسبانيا. ويجسد فندق ’كابري بالاس، جميرا‘ قيم علامتنا التجارية المتمثلة في تقديم خدمة متميزة وتجارب الطهي التي لا تضاهى والتصاميم الملهمة، ويشكل إضافة نوعية لمجموعتنا الحالية من العقارات في أوروبا والتي تنتشر في كل من لندن ومايوركا وفرانكفورت”.

من جهته، قال إيرمانو زانيني، مدير عام فندق “كابري بالاس، جميرا” ونائب الرئيس الإقليمي لمجموعة “جميرا” في إيطاليا وأسبانيا : “يسرنا انضمام فندق ’كابري بالاس، جميرا‘ إلى قائمة مرافق مجموعة ’جميرا‘. وبذات المستوى المعهود من فريقينا الشهير بحسن الضيافة والمودة والاستقبال الدافئ، نتطلع قدماً إلى مواصلة البناء على المكانة المتميزة التي يتمتع بها الفندق والارتقاء بها نحو آفاق جديدة تحت مظلة مجموعة جميرا الرائدة عالمياً في مجال الضيافة وإدارة الفنادق الفاخرة”.

وسيعاود فندق “كابري بالاس، جميرا” استقبال زواره في 32 أبريل 2020، وبذلك تصل محفظة جميرا الدولية الحالية إلى ستة فنادق في أوروبا، بما في ذلك “جميرا فرانكفورت” و”فندق ومنتجع جميرا بورت سولير” و”فندق جميرا لاوندز” و”أجنحة جروفنر هاوس من جميرا ليفنج” وجميرا كارلتون تاور” . وتدير المجموعة فنادق أخرى في الصين وجزر المالديف والكويت والإمارات، إضافة إلى مرافق أخرى  سيتم افتتاحها في عام 2020 في كل من إندونيسيا وسلطنة عمان.