في حفل تدشين أكبر عقد شراكة بتاريخه الإتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية يعلن الشراكة مع عبداللطيف جميل للسيارات

0
137

  • صاحب السمو الملكي الأمير خالد “هدفنا الارتقاء برياضة السيارات السعودية ووضعها على الخارطة العالمية”

أقام الإتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية في ملعب الجوهرة في مدينة جدة حفلاً تاريخياً للإعلان عن تدشين الشراكة الإستراتيجية مع عبداللطيف جميل للسيارات في مبادرة جديدة من الشركة لدعم رياضة السيارات السعودية، ويمتد العقد الموقع لمُدة ثلاث سنوات.

وتقدّم الحضور صاحب السُمو الملكي الأمير خالد بن سُلطان بن عبدالله الفيصل، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدرّاجات النارية، ونائب الرئيس ونائب رئيس مجلس الإدارة في عبداللطيف جميل الأستاذ حسن محمد جميل عن الجهة الشريكة، ومدير عام مؤسسة عبدالله باخشب الأستاذ عبدالله بن سالم باخشب بصفته الشريك التسويقي، ومسؤولو الشركات الراعية ورجال الصحافة والإعلام.

بعد السلام الملكي ألقى الأمير خالد كلمة أثنى فيها على هذا التعاون الإستراتيجي الهادف للإرتقاء برياضة السيارات السعودية ووضعها على الخارطة العالمية.

وتحدث سمو الأمير قائلاً: “تشهد رياضة السيارات تطوراً كبيراً في ظل توجهات وتعليمات ولي العهد الأمير محمد بن سلمان صاحب “رؤية 2030” للإرتقاء بالمملكة والرعاية المباشرة  للأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة الرياضة، ويأتي هذا التعاون مع عبداللطيف جميل للسيارات ضمن سياق خطة الإتحاد السعودي لمواكبة هذه النهضة الرياضية في شتى المجالات “.

وأكد سموه أن اسم تويوتا سيظهر تحت المسمى الرسمي “بطولة السعودية تويوتا”، والتي يندرج تحتها ست مسابقات مختلفة.

بدوره، أعرب السيد حسن محمد جميل عن فخره بدعم الرياضة السعودية بشكل عام وبطولات السيارات السعودية بشكل خاص، مقدماً شكره وتقديره لسمو الأمير خالد على ثقته بعبداللطيف جميل للسيارات.

وأضاف قائلاً: ” نشكر سموه لمنح عبداللطيف جميل للسيارات الفرصة كي تكون شريكاً للمشاريع الرياضية الوطنية، ومساهمين رئيسيين في هذه المحافل الحيوية التي تدعم قطاع الرياضة المحلي، وتوفر لشباب وشابات الوطن فرصاً هامة للعمل والمشاركة بما يرتقي بهذا القطاع، ويعزز مكانة المملكة على خارطة الرياضة العالمية”

وفي كلمة لبطل الراليات السعودي يزيد الراجحي وقال: ” أبارك هذه الشراكة الإستراتيجية،  كما أشكرعبداللطيف جميل للسيارات على رعايته لأكبر عقد شراكة يحصل عليه سائق سعودي في عالم الراليات، مما يعكس الثقة التي منحتني إياها الشركة السعودية وهو أمر أعتز وأفتخر به، وأشكرأيضاً اللإتحاد السعودي على تنظيمه لبطولة السعودية تويوتا للراليات الصحراوية، وهذا ما كنا ننتظره في المملكة ونسعى إليه عبر تنظيم بطولة من هذا الحجم من شأنها أن تطور رياضة السيارات السعودية وتدفع بالسائقين إلى اكتساب الخبرات اللازمة للمنافسة على الصعيد العالمي”.