بعد النجاح الذي حققه اطلاق معرض “صالون الساعات الراقية” في المملكة العربية السعودية عام 2017، يعود الحدث هذه السنة بمشاركة المزيد من صانعي الساعات العالميين في مدينتين. سيبدأ المعرض بمدينة جدة في فندق هيلتون من 9 حتى 12 أبريل وينتقل إلى فندق الفيصلية في العاصمة الرياض من 16 إلى 19 أبريل.

يوفر “صالون الساعات الراقية” منصة اعلامية واجتماعية، حيث يمكن لهواة جمع الساعات من جميع أنحاء الشرق الأوسط الاجتماع والاحتفال بصناعة الساعات الراقية.

سيتم عرض روائع ميكانيكية إلى جانب أحدث الابتكارات، وقطع تعكس تاريخ هذه الصناعة والحرف اليدوية الفذة. الزوار مدعوون إلى الخوض في صناعة الساعات الراقية والاطلاع عن قرب على ساعات التي تعد من بين الأفضل في العالم، والتفاعل مع صانعي الساعات والمصممين أنفسهم.

يضم المعرض كلاً من دور ساعات تقليدية عريقة وشركات ساعات مستقلة راقية مثل Armand Nicolet, Armin Strom, Blancpain, Breguet, Fabergé, Franck Muller, Girard-Perregaux, Greubel Forsey, Harry Winston, Hysek, Jaeger-LeCoultre, Montblanc, Panerai, Quinting, Roger Dubuis, Vacheron Constantin, Zenith، ويحظى بدعم شركات “مجوهرات الفردان” و”عبدالله سعيد بن زقر للمجوهرات والساعات” و”بلاتينوم ساندز”.

صنعت العلامات التجارية المشاركة بعض أكثر الساعات الميكانيكية تعقيداً وقيمة منها من فاز بأوسمة دولية والكثير منها نال جوائز في “مسابقة جنيف الكبرى للساعات الراقية”.

أطلق “صالون الساعات الراقية” للمرة الأولى في الامارات العربية المتحدة عام 2014، وبعد النجاح الذي حققه أصبح حدثاً سنويا، وانتقل إلى المملكة العربية السعودية عام 2017.

في يناير عام 2018 أعلن “اتحاد صناعة الساعات السويسرية” أن المملكة العربية السعودية تحتل المرتبة الثانية عشرة ضمن الأسواق الأكثر استيراداً للساعات السويسرية، الأمر الذي يظهر بوضوح أهميتها لهذه الصناعة ليس فقط في الشرق الأوسط ، ولكن على المستوى العالمي. وفي عام 2017 احتلت المملكة العربية السعودية المرتبة الثانية ضمن قائمة أكبر سوق للساعات السويسرية، بقيمة اجمالية بلغت 325.1 مليون فرنك سويسري.

وهذه السنة أيضاً سينعقد “صالون الساعات الراقية” للمرة الثانية بالتزامن مع “صالون المجوهرات” الشهير في المملكة. ينظم “صالون الساعات الراقية” بدعم من سفارة سويسرا في المملكة العربية السعودية وVisa International.