أعلنت فنادق ومنتجعات ’بولغري‘ توقيعها اتفاقية لإنشاء فندق جديد في باريس من المعتزم افتتاحه في 2020، ليضاف إلى فنادق المجموعة في بكين ودبي (اللذين افتتحا في 2017)، وشانغهاي (المعتزم افتتاحه في 2018)، وموسكو (2020)، بالإضافة إلى فنادق المجموعة في ميلانو ولندن وبالي، وهو ما يرفع العدد الإجمالي لفنادق ومنتجعات ’بولغري‘ إلى ثمانية.

ويقع الفندق الجديد في المبنى رقم 30 من جادة جورج الخامس التي تشكّل مع شارع الشانزيليزييه وجادة مونتين ما يسمى بـ”المثلث الذهبي”، وهي إحدى أكثر المناطق حصريةً وتميّزاً في باريس بما تحتضنه من خيارات فاخرة للترفيه والثقافة والتسوّق.

وقال جان كريستوف بابان، الرئيس التنفيذي لـ’بولغري‘: “نحن فخورون للغاية بحصولنا على هذا الموقع الاستثنائي لفندقنا الباريسي الجديد الذي نعتزم افتتاحه عام 2020، لتنضم مدينة الأنوار إلى قائمة وجهات ’بولغري‘، ونتيح  فيها تجربة ضيافة مفعمة بالروح الإيطالية العريقة ذاتها التي تتسم بها مجوهراتنا”.

وسيشتمل الفندق على 76 غرفة معظمها من الأجنحة، مع مجموعة متكاملة من المرافق الفاخرة مثل النادي الصحي بحوض طوله 25 متر، ومطعم ’بولغري‘، وركن المشروبات، والحديقة الساحرة في فناء المبنى. وتم تصميم الفندق من قبل شركة العمارة الإيطالية ’أنتونيو تشيتيريو باتريشيا فيل‘ بالتعاون مع شركة العمارة الباريسية الشهيرة ’فالودي آند بيستري‘.

ويحافظ تصميم المبنى على طابع ’هاوسمان‘ الذي اشتهرت به باريس القرن التاسع عشر بملامحه التي تشمل حجر الكلس الباريسي التقليدي و”الاتساق” المدروس، ولكن مع تجديد واجهته بالكامل بحيث تعطي انطباعاً عصرياً مع لمسات معمارية فائقة الحداثة.